مراجعة كتاب المجتمع الصناعي ومستقبله للكاتب تيد كازينسكي

مراجعة كتاب المجتمع الصناعي ومستقبله للكاتب تيد كازينسكي

    مراجعة كتاب المجتمع الصناعي ومستقبله للكاتب تيد كازينسكي

    مراجعة كتاب المجتمع الصناعي ومستقبله للكاتب تيد كازينسكي
    الكتاب (المجتمع الصناعي ومستقبله) الذي سوف نناقشه معكم اليوم في هده المقالة من مدونة رواياتك هو و حسب رأي من افضل الكتب التي قرأتها في حياتي ولكن ما الذي شد انتباهي له و دفعني إلى قرأته لم يكن غلافه ولا عنوانه ولا حتى كاتبه بل كانت قصة صدور هذا الكتاب الغريبة والمثيرة للإهتمام و كيف ارغم صاحب هذا الكتاب (المجرم تيد كازينسكي) العالم  للإستماع لأفكاره والصحافة على على نشر كتابه ، ادا سوف نناقش في هذه المقالة المحاور التالية 
    ماهي افكار كتاب المجتمع الصناعي ومستقبله ؟ من هو تيد كازينسكي وماهي قصته ؟

    اولا لنبدأ بصاحب الكتاب و المسمى تيد كازينسكي وهو مجرم معروف وقد قام بعمل 16 عملية تفجير وتربع على صدارة اكثر المطلوبين إلى العدالة الأمريكية و وضعت جائزة قدرها مليون دولار امريكي لأي شخص يعطي معلومات تفيد في العثور عليه ، وكون فريق من مكتب التحقيقات الفيدرالية يضم أكثر من 150 ضابط مكلفين فقط بمهمة القبض عليه بميزانية قدرها 50 مليون دولار امريكي لكن كل محاولات هدا الفريق للقبض عليه قد فشلت و الجدير بالذكر ان هذه المحاولات قد استمرت لأكثر من 17 سنة ، لكن من هو بالضبط هذا المسمى تيد كازينسكي دعونا نتعرف عليه عن قرب اكتر
    تيد كازينسكي او المعروف ايضا ب اليوني بومبر عرف بهذا الإسم  لأن طريقته في التفجير كانت عن طريق ارسال المتفجرات عبر البريد للجامعات و الطائرات لذلك فإن (اليوني)  استمدت من الكلمتين الإنجليزيتين (يونيفرسيتي) و تعني جامعة و (إرلاين) تعني الخطوط الجوية و (بومبر) تعني المفجر ، وكل من كان يتوصل ببريد من هذا الرجل كان و بمجرد فتحه فإن الطرد ينفجر تلقائيا و استمر احال على حاله حتى استكمل 16 عملية تفجير ادت إلى مقتل 3 اشخاص و إصابة أخرين ، لكن في يوم من الأيام وصل طرد لبعض الصحف الأمريكية من نفس هذا الرجل ولكن هذه المرة لم يكن يحمل قنابل متفجرة بل كان يحمل كتاب بعنوان المجتمع الصناعي ومستقبله و اشترط عليهم ان يتم نشر هذا الكتاب حتى يتوقف عن هده الأعمال التفجيرية وبالفعل نشر كتابه و توقفت اعمال التفجير لكن العجيب في الأمر أن هذا الكتاب و بفعل النجاح و الشهرة التي حققها فإنه ادا لاحقا و بشكل غير مباشر إلى إلقاء القبض على صاحبه المجرم المطلوب تيد كازينسكي 
    ادا لو سمعت ان شخص ما قد قام بعمل 16 عملية تفجيرية اودت بحياة 3 اشخاص ف ماذا يتبادر إلى دهنك من افكار عن هدا الشخص ؟ اكيد انك سوف تعتقد انه مريض نفسي او يعاني من مشاكل واضطرابات نفسية وعقلية لكن دعني اصدمك بهده المعلومات عن منفذ هده 16 عملية تفجير ، تيد كازينسكي هو عالم رياضيات و خريج من اعرق جامعة في امريكا والعالم وهي جامعة هارفارد ودرجة ذكاء هذا الرجل (اي كيو) تجاوزت 160 اي في نفس الدرجة المقدرة لدكاء ألبرت أينشتاين و أيضا فقد حصل على شهادة الدكتوراه عن عمر 25 سنة و كان استاذ جامعي لسنتين ثم قرر بعدها ان يترك التدريس و ان يعيش في كوخ صغير وهناك قرر ان يبدأ بإرسال متفجراته و التي اراد من خلالها ان يلفت انتباه العالم لأفكاره التي اجدها شخصيا افكار في الصميم لكن الدي وقع ان زوجة شقيق تيد كازينسكي قامت بقراءة الكتاب الذي نشرته الصحافة الأمريكية بالإكراه كتاب المجتمع الصناعي ومستقبله و وجدت ان الأفكار الواردة فيه هي نفس افكار تيد كازينسكي وعرضت شكوكها على زوجها وهكذا القي القبض عليه 

    تانيا ماهي افكار كتاب المجتمع الصناعي ومستقبله : الأن بعد ان قدمنا لكم قصة الكتاب و قصة صاحبه حان الوقت لنناقش بعض الأفكار الرئيسية لهذا الكتاب دون حرق طبعا للأشخاص الراغبين في قراءة الكتاب اذا لو اردنا ان نلخص الفكرة الرئيسية لكتاب المجتمع الصناعي ومستقبله فإن تيد كازينسكي يرى ان الثورة الصناعية قد كانت كارثة للجنس البشري و انها قد عرضت البشر للمعاناة النفسية و سببت اضرار جسيمة للبيئة ، اذ يقول في كتابه ان الإنسان بطبيعة تكوينه فإنه يسعى إلى شيئ سماه عملية السلطة والتي ترتكز على اربع عناصر وهي كالأتي الهدف ، الجهد ، تحقيق الهدف و الإستقلالية وهذا حسب رأي الكاتب تيد كازينسكي هو الأساس الذي تقوم عليه حياة الإنسان وما يحمي الجنس البشري و إذا نقص عنصر واحد من هذه العناصر الأربعة فإن هذا سوف يعرض الإنسان إلى الوقوع في مشاكل نفسية و اضطرابات كثيرة و الحزن و الشعور بالإحباط وفي نظره فإن المجتمع كله معرض لهذه المشاكل و يقع ضحيتها غالبا بسبب المجتمع الصناعي والثورة الصناعية التي قسمت المجتمع إلى ثلاث طبقات 

    الطبقة الغنية التي تفتقر إلى عنصرين (الهدف ، الجهد) و هذا ما يدفع بعض المترفين إلى الإنحطاط الأخلاقي والمخدرات في اوقات الفراغ بسبب الملل والاحباط

    الطبقة المتوسطة التي تفتقر إلى عنصرين (تحقيق الهدف و الإستقلالية) فهي طبقة توفر قوت يومها عن طريق العمل عند مشغل او مدير وتطمح إلى الإستقلالية من استعباد المشغل لها لكن غالبا هدفها لا يحقق 

    الطبقة الفقيرة التي تفتقر تقريبا لكل العناصر من ما يجعلها أكثر عرضة للمشاكل النفسية و الإحباط والإحساس بعدم الرض عن النفس 

    كانت هذه فكرة بسيطة من افكار هدا الكتاب الرائعة لن اطيل عنكم اكتر اترككم لتعيشوا في افكار تيد كازينسكي المثيرة للإهتمام عبر قراءة كتاب المجتمع الصناعي ومستقبله بأنفسكم . دمتم في امان الله وحفظه اخوكم محرر مدونة روايات يحييكم لنا لقاء اخر في موضوع اخر

    إرسال تعليق