القائمة الرئيسية

الصفحات

نبذة عن افلاطون قصة الفيلسوف افلاطون

نبذة عن افلاطون قصة الفيلسوف افلاطون

نبذة عن افلاطون قصة الفيلسوف افلاطون

افلاطون هو الفيلسوف اليوناني القديم الذي أثرى في العالم بعلمه الغزير والذي جاب العالم بأسره، حتى أنه أثر في كافة الحضارات المختلفة بكل بلدان العالم، وكان له تأثير كبير في الفكر العربي آنذاك وكتاباته و مؤلفاته كانت من أهم الكتابات الفلسفية التي تدرس حتى الآن، نشأته وحياته وكل ما يتعلق به سوف نوفره لكم الآن في بعض السطور القليلة فتابعونا

نبذة عن حياة أفلاطون

نبذة عن حياة أفلاطون

وُلد أفلاطون في اثينا عاصمة اليونان القديمة ذلك في عام 428 قبل الميلاد، إلى أن هناك اختلاف على تاريخ مولده فإن هناك بعض من الباحثين الذين نشروا بأن تاريخ ميلاده يتراوح ما بين العامين 424 أو 423 قبل الميلاد
اسم افلاطون بالكامل هو ارستوقليس بن اريستون والذي يرى الباحثين أنه قد تم تسميته بذلك الاسم نسبة لاسم جده الذي كان يحمل نفس الاسم، وكانت عائلته من العائلات الكبرى في ذلك الوقت وكانت من العائلات الارستقراطية، والده يعد من سلالة ملكية وهي تلك التي تحكم أثينا على مر السنين وتحكم ميسينيا، أما عن والدته والتي تدعى "بيكتوني" فهي أيضًا من أقرباء أحد الساسة الكبار الذين حكموا في القرن السادس قبل الميلاد والذي يعد أبرزهم السياسي "سولون"

حياة افلاطون الشخصية ودراسته

دراسته تأثرت بالطبقة الاجتماعية والارستقراطية التي كان يعيش بها، حيث تلقى تعليمه على يد أكبر المعلمين، كان افلاطون مهتم بالعلوم المختلفة مثل علوم ما وراء الطبيعة "الميتافيزيقيا" لذلك درس العلوم الخاصة بكل من فيثاغورس والعالم بارامينديس وكارتيلوس مما جعله يتطور أيضًا في مختلف العلوم المعرفيات ودراسة المعرفة بشكل أكثر عمقًا
أما عن حياته الشخصية فلم يتزوج أفلاطون طوال حياته، هناك بعض المؤرخين يشيروا إلى أنه مثلي الجنس وكان يخوض الكثير من المعارك ضد تلك القضية فقط للتخلص من العقدة الخاصة به والشعور بالذنب
كان ينبذ العلاقة الزوجية ويشير إلى أنها شيء مشوه وغير حسي وأن الهدف منها فقط هو بقاء الجنس البشري، ويشير المؤرخون أنه في كل علاقته وحديثه مع أي من النساء كان متبلد العواطف ومتجمد إلى حد كبير

إنجازات أفلاطون

إنجازات أفلاطون

بدأ أفلاطون في بداية حياته بعد اتمام كافة التعاليم التي كان يتلقاها بنشر مذهب سقراط وأفكاره التعليمية، وكان ذلك في الفترة ما بين 399 إلى 387 قبل الميلاد، وكان ذلك متجليًا في الكتاب الذي ألفه المسمى "دفاع سقراط"
أما عن المرحلة الثانية في حياته والتي كانت في منتصف حياته كانت أغلب كتابته تحتوي على المعاني السامية والأساسية في الشخصية، حيث كانت تركز بشكل كبير على إعلاء قيم العدالة والشجاعة، و في كتابه "الجمهورية" يدور حول العدالة التي تتحقق في تلك الدولة التي يحكمها الفلاسفة.
المرحلة المتأخرة الثالثة كانت النظرة التي يشير إليها في مؤلفاته وكتاباته كلها تدور حول الجانب الشخصي الخاص بأفلاطون، أي أنها لا تقتصر على الجوانب العامة، فإنها كانت تدور حول الفن بمختلف أنواعه بداية من الفنون المعمارية والفنون العامة مثل الموسيقى، الرقص والدراما
أسس مدرسة تسمى الأكاديمية عام 385 قبل الميلاد يدرس فيها المبادئ الهامة ومختلف العلوم، كان على عرش إدارة تلك الأكاديمية حتى وفاته، قام لإمبراطور الروماني جستينيان الأول بإغلاق تلك الأكاديمية بحجة أنها قد تنشر المذاهب الوثنية وتهدد المسيحية، كان ذلك في عام 529م

وفاة أفلاطون

هناك الكثير من الغموض حول موته إلى أنه توفي بالتقريب في عام 348 قبل الميلاد ولم يعرف سبب موته، يشير البعض أنه مات في فراشه بشكل هادئ، والبعض الآخر يشير أنه توفي في أحد الحفلات
الجدير بالذكر أن أفلاطون تتلمذ على يد سقراط وهو من معلمي أرسطو، وتجلى ذلك في مؤلفاته وتأثره بسقراط، ومن أشهر المؤلفات الخاصة به هي "المدينة الفاضلة"

اتمنى ان تكونوا قد استفدتم من هذا الموضوع و نال اعجابكم ، اخبروني بارائكم عن قصة الفيلسوف افلاطون في قسم التعليقات
دمتم في امان الله وحفظه اخوكم محرر مدونة رواياتك يحييكم لنا لقاء اخر في موضوع اخر 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات