القائمة الرئيسية

الصفحات

كيف تكتسب لياقة القراءة نصائح للمبتدئين في القراءة

كيف تكتسب لياقة القراءة نصائح للمبتدئين في القراءة

كيف تكتسب لياقة القراءة نصائح للمبتدئين في القراءة

كيف نكتسب لياقة القراءة من الأسئلة التي تتبادر لذهن كل مبتدئ في القراءة حيث أن القراءة هي رياضة الذهن والمجهود الذي يبذله العقل لكي يحصل على المعلومة، فإنها مثل أي رياضة بدنية تحتاج إلى تمرين وتدريب لكي تصل إلى معدل قوي من اللياقة في القراءة بشكل عام، لذا دعونا نتعرف على تلك الطريقة التي نمرن بها العقل لاكتساب مهارة القراءة.

كيفية اكتساب لياقة القراءة

بداية يجب أن نتعرف على سبب أننا نريد تطوير لياقة القراءة لدينا، فإنها كما ذكرنا مثل أي رياضة قد يصل الجسم في بعض الوقت إلى حالة من التراخي وعدم القدرة على المواصلة المصحوبة بألم في الجسم والعضلات هذا في حالة المجهود الرياضي البدني، أما في حالة القراءة فقد يشعر الإنسان بأنه قد مل أو أنه لا يستطيع أن يقرأ أي كلمة أخرى.
فإن النصيحة الأولى أن لا تبدأ بالكتب الدسمة أو المعقدة الكبيرة التي تحتاج إلى مجهود كبير في المرة الاولى، بل ابدأ بالكتب ذات الصفحات القليلة لكي تعود الجسم على القراءة، كما يجب أن يكون محتوى الكتاب ممتع وجذاب من خلاله تحصل على المعلومة بشكل سلس وبسيط مع الشعور بالمتعة في الوقت الذي تستغرقه في قراءة هذا الكتاب.

نصائح للمبتدئين في القراءة

نصائح للمبتدئين في القراءة

القراءة أمر تراكمي فليس بالضرورة إن بدأت في قراءة كتاب ما أن تصر على الاستمرار حتى إنهائه، إن كان محتوى الكتاب غير جاذب لك ولم تستمتع به توقف وانتقل إلى كتاب آخر، فإن الهدف هو القراءة بشكل عام وليس انهاء الكتب، فبعض الكتب تقرأ للنهاية وبعضها يتم تذوقه فقط والتعرف على محتواه وبعضها يكون له تأثير فيك لفترة طويلة.
كما أنه في حالة ما إن كنت مبتدئ في القراءة وتريد اكتساب لياقة كبيرة في القراءة يجب عليك أن تتجاهل نصائح الآخرين في الكتب التي لم تعجبك محتواها أنت من يقرر هذا الكتاب ممتع ومفيد أم لا، فقد تشعر أن هناك بعض الصفحات في الكتاب مملة ولا تريد أن تكملها يمكنك تخطيها ليس هناك ضرر في ذلك فأنت تختار ما تريد ولست مجبر.

طرق تساعد في تطوير مهارات القراءة

يمكنك القراءة في أكثر من موضوع في وقت واحد دون وجود أي مشكلة فإن التنوع لا يعني بالضرورة التشتت، من الأشياء الهامة التي يعاني منها المبتدئ في القراءة هي أنه قد يشعر بتأنيب الضمير عند ترك كتاب في بدايته والانتقال إلى كتاب آخر، إن الكتاب صديقك يمكنك العودة إلى ما كنت تقرأه في أي وقت دون وجود أي مشكلة في ذلك.
تجربتك في القراءة تختلف عن الجميع فلا تجعلها نسخة من أحد أو تقلد أحد فيها، حيث يمكنك اختيار مكان القراءة المناسبة لك والوضعية المريحة لك، حيث يمكنك القراءة وأنت جالس، نائم أو واقفًا يمكنك اختيار المكان المريح لك نفسيًا حتى وإن كان هذا المكان هو الحمام، ليس هناك ضرر في ذلك إن مشاهير العالم في القراءة كانوا يقومون بذلك دون مشكلة.

خطوات تشجع على القراءة

هناك بعض الأشياء الهامة التي تشجعك على القراءة والتي تشمل:
  • اختر الكتاب المشهور الذي تريد القراءة له في البداية حيث أنه جيد في الكتابة ولن يجعلك تمل بسهولة ويضفي إلى معلوماتك المزيد مما يجعلك تتشجع في أن تقرأ أكثر.
  • كما يمكنك الحصول على ملخص الكتاب في البداية والتعرف على المحتوى الذي يقدمه وفي حالة ما إن نال إعجابك فإنك يمكنك متابعة القراءة له بالكامل.
  • يمكنك القراءة مع أصدقائك أو أي أحد محبب لك فإن المشاركة في القراءة من الأشياء التي تساعدك في الاستمتاع بوقت القراءة.
  • يمكنك قراءة الكتاب الذي نال إعجابك أكثر من مرة لا توجد مشكلة في ذلك، كل تلك الأشياء نسبية وتختلف من شخص لآخر لكنها مفيدة وداعمة لك بشكل كبير في بداية القراءة.

اتمنى ان تكونوا قد استفدتم من هذا الموضوع و نال اعجابكم ، اخبروني بارائكم عن كيفية اكتساب لياقة القراءة في قسم التعليقات
دمتم في امان الله وحفظه اخوكم محرر مدونة رواياتك يحييكم لنا لقاء اخر في موضوع اخر
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات